إعلانك هنا

الأسباب الرئيسية لمنع الأعراس خلال المرحلة الحالية.. رئيس الحكومة العثماني يوضح

كشف رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، أمس الأحد، عن أسباب إقرار الحكومة المغربية منع إقامة الأعراس وحفلات التأبين، منذ يوم الجمعة الماضي.

وقال العثماني خلال حلوله ضيفا على برنامج “مواجهة للإقناع”، بقناة “ميدي 1” ردا على سؤال صحافي حول منع الأعراس ومراسيم الجنائز والترخيص بإقامة المهرجانات الخطابية تحضيرا للانتخابات، (رد) بأن هذه الأخيرة تخضع لدراسات دقيقة، مع صعوبة ضبط الأعراس.

وأضاف “واش خصنا نديرو العرس ويموتو من بعد؟”، مردفا “ميمكنش تضبط كون العرس يتضبط والناس جالسين في الكراسا ممكن يكون مسموح ولكن الناس متيديروش هكا”.

وأكد رئيس الحكومة على أن قرار إلغاء تنظيم الأعراس، تقدمت به اللجنة العلمية لمحاربة “كوفيد”، مبرزا أنه إذا دعت الضرورة لمزيد من التشديد ستتجه الحكومة نحو ذلك.

أخرج القرار الحكومي الأخير القاضي بإلغاء تنظيم الأعراس، مهنيو قطاع الحفلات لمطالبة السلطات بالتراجع عن القرار والأخذ بعين الاعتبار الوضعية الوبائية بكل منطقة.

وقد دعا المهنيون السلطات المحلية بسطات إلى الأخذ بعين الاعتبار “الخصوصيات المحلية والاعتماد على التقارير التي تتوصل بها مصالح عمالة الإقليم بخصوص الالتزام التام والانضباط للتوجيهات الحكومية والتدابير الاحترازية من قبل مهنيي القطاع واتخاذ قرار شجاع أسوة بالقرارات السابقة التي كانت سباقة لها عمالة إقليم سطات بالسماح لمجموعة من القطاعات بالعمل، والترخيص باستمرار تنظيم الأعراس والحفلات وفق تدابير وإجراءات احترازية صارمة”.

كما دعا المهنيون أيضا، من خلال بلاغ لهم، السلطات الحكومية إلى “التراجع عن قرارها العبثي باستهداف قطاع حيوي يشغل عشرات الآلاف من المهنيين، علما أنهم من أوائل الملتزمين بالتدابير الاحترازية والمؤمنين بضرورة تضافر جهود جميع المغاربة لمواجهة الوباء”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى