إعلانك هنا

حرائق تلتهم آلاف الهكتارات….

يحاول نحو 600 من رجال الإطفاء في البرتغال، اليوم الثلاثاء، إخماد حريق اندلع في اليوم السابق بمنطقة “الغارف” السياحية في الجنوب، ما أدى إلى إجلاء نحو ستين شخصا.

وقال متحدث باسم قيادة الدفاع المدني المحلي، في تصريح للصحافة، إن رجل إطفاء تم نقله إلى المستشفى جراء إصابته بحروق؛ وتلقى اثنان آخران الإسعافات في المكان بسبب استنشاق الدخان

واندلع الحريق أمس في بلدة كاسترو ماريم، قرب الحدود الإسبانية، حيث تم تطويقه بشكل مؤقت قبل أن يشتعل من جديد عند الظهر، ليمتد مساء على مسافة ثلاثين كيلومترا؛ وعلى مساحة قدرها 3 آلاف هكتار.

ثم امتدت النيران باتجاه الساحل جنوبا، في وقت لاحق، ما دفع السلطات إلى وقف حركة المرور على الطريق السريع الذي يعبر الغارف من الشرق إلى الغرب.

وحسب الدفاع المدني فقد ظل الطريق مقطوعا، صباح اليوم الثلاثاء، فيما اجتاحت النيران “بكثافة” منطقة غابات الصنوبر باتجاه مدينة تافيرا.

ولمواجهة موجة القيظ التي تشهدها البرتغال وإسبانيا المجاورة، وكذا دول أخرى مطلة على البحر المتوسط، قررت لشبونة الاثنين تمديد حالة التأهب من الحرائق السارية منذ يوم الجمعة لمدة 48 ساعة في معظم أنحاء البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى