إعلانك هنا

بتعليمات من الملك.. طائرة المنتخب الوطني تقلع من مطار “كوناكري” في اتجاه المغرب

كشفت مصادر جيدة الإطلاع، أن طائرة المنتخب الوطني المغربي، تستعد للإقلاع من مطار “كوناكري” في اتجاه أرض الوطن، بعد يوم حافل بالوقائع عاشتها البعثة الوطنية هناك بغينيا، جراء إطلاق نار كثيف من أسلحة رشاشة وسط العاصمة منذ الصباح الباكر.

وقامت السفارة المغربية منذ الساعات الأولى لبداية الاضطرابات في العاصمة الغينية “كوناكري” على إجلاء المنتخب الوطني والصحافيين الموجودين رفقته، حيث ظلت على تواصل حثيث مع كل المعنيين، ساعة بعد ساعة، إلى حين مغادرتهم للتراب الغيني.

وعلاقة بالموضوع أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم مساء اليوم الأحد، عن تأجيل مباراة المنتخب الوطني المغربي أمام نظيره الغيني، بشكل رسمي، والتي كان كم المزمع إقامتها غدا الإثنين على أرضية ملعب “لاسانا كونتي”، برسم تصفيات كأس العالم قطر 2022، نظرا لأن الوضع السياسي والأمني الحالي في غينيا متقلب للغاية.

وأضاف الكاف في بلاغه، “لضمان سلامة وأمن جميع اللاعبين وحماية جميع حكام المباراة، قرر الفيفا والكاف تأجيل مباراة غينيا ضد المغرب المؤهلة لكأس العالم 2022، والتي كان من المقرر استضافتها في كوناكري، غينيا، يوم الاثنين 6 شتنبر.

وعاشت البعثة الوطنية اليوم حالة من الرعب، جراء الوقائع التي وقعت بكوناكري، ما جعل مجموعة من الفرق الأوربية تتصل بلاعبيها بغية الاطمئنان عليهم، إلى جانب الاتصال مع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم لتتبع كل جديد عن لاعبيها.

وحسب المعطيات المتوفرة من هناك، فقد عاش عدد من لاعبي المنتخب المغربي خصوصا الجدد منهم حالة من الرعب والخوف، وظروفا غير مألوفة، فيما كان الهدوء سيد الموقف لعدد من العناصر الوطنية الأخرى التي لها دراية بالأدغال الإفريقية، علما أن بعض اللاعبين يعيشون أول تجربة خارجية لهم في بلد إفريقي، ما تسبب في تأثر حالتهم النفسية، رغم الدعم الكبير والرعاية التي يحظون بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى